الدراسات و التحاليل     

الفحص المجهري لعسل أم الذنابة
أضغط على الصورة لمزيد من التفصيل


الفحص المجهري لعسل النخبة
أضغط على الصورة لمزيد من التفصيل

يحرص النحل الجوال على التعاون مع المختصين والباحثين لإجراء الدراسات والأبحاث حول فوائد ومنافع العسل الطبية وذلك بدعم الدراسات والأبحاث بمنتجاته من العسل السعودي ، ومن هذه الدراسات ، دراسة في جامعة الملك عبد العزيز بجدة أجرتها الباحثة عنان عدنان كلكتاوي ، كلية العلوم قسم الأحياء ، تتعلق الدراسة التي أشرفت عليها سعادة الدكتورة /فردوس بخاري تتعلق بأثر العسل على البكتريا والفطريات التي تسبب الأمراض ، وكانت الدراسة على إحدى عشر نوع من البكتريا المرضية ونوع واحد من الفطريات ، على أربعة أنواع من العسل وهي عسل بني كبير وعسل البجيدي وعسل سهيل وعسل الفقرة ، واليكم ملخص الدراسة :

لقد اتسع استخدام العسل كعلاج لكثير من الأمراض الموضعية والجهازية ، وأجريت تجارب عديدة لدراسة تأثير العسل التثبيطي على العديد من الميكروبات المرضية ومدى فعاليتها في إبادتها ، وقد تناول البحث الحالي دراسة تأثير العسل التثبيطي الكلي والجزئي على بعض أنواع الميكروبات الممرضة للإنسان ، وقد تم استخدام بعض أنواع العسل البلدي السعودي (عسل بني كبير ، عسل الفقرة ، عسل البجيدي ، عسل سهيل ) وكان الهدف من الدراسة التعرف على التأثير التثبيطي لأنواع العسل المستخدمة على الميكروبات المختبرة بتراكيز مختلفة ، كذلك التوصل إلى تأثير العسل الممزوج ببعض الإضافات عند اختباره على خميرة الكانديدا ، وقد استخدمنا طريقتين في عمل التجارب ، طريقة الانتشار باستخدام الثاقب الفليني وطريقة الانتشار بواسطة ورق الترشيح ،وقد أعطت الطريقة الأولى نتائج ايجابية رائعة لذا اكتفينا بسرد نتائجها ، أما الطريقة الثانية فلم تعطي نتائج ايجابية ، وقد توصلت الدراسات إلى معرفة أن التأثير التثبيطي يختلف باختلاف نوع العسل المستخدم كذلك الميكروب المختبر ، وقد لوحظ من خلال الدراسات أن هناك أنواع من العسل لها قوة تثبيط كاملة أعلى من غيرها ، وبعضها لها قوة تثبيط جزئي والبعض ليس له تأثير يذكر ، ويتوقف ذلك على نوع السلالة الميكروبية ونوع العسل المستخدم ومقدار تركيزه ، وكانت أكبر منطقة تثبيط حاصلة نتيجة استخدام عسل بني كبير.



تحليل عسل أم الذنابة
تحليل عسل بشاير
تحليل عسل ربيع قبة
تحليل عسل ربيع الفياض
تحليل عسل فاخرة
جميع الحقوق محفوظة لدى النحل الجوال 2007